تزامنا مع تسلم المملكة العربية السعودية لقيادة مجموعة الدول العشرين في 2020 والتي تسلمتها عقب القمة الأخيرة في أوساكا اليابان، انطلقت وعلى مدار اليومين في مقر جمعية النهضة في الرياض أولى جلسات مجموعة المرأة العشرين، حضر الاجتماع وفود مجموعات تواصل المرأة العشرين والذي بدأ بكلمة ترحيبية من الدكتورة ثريا أحمد عبيد رئيسة مجموعة تواصل المرأة العشرين – السعودية، تلاها الكلمة الإفتتاحية والتي قدمها معالي الدكتور فهد المبارك الشِربا السعودي لمجموعة العشرين موضحاَ استقلالية المجموعة عن الحكومات ومؤكداً على أهمية مخرجات هذه الاجتماعات والتي من شأنها الخروج بالتوصيات والسياسات المتعلقة بالتمكين الإقتصادي للمرأة والتي تعد جزءاً من عملية مجموعة العشرين، مؤكداَ أن المرأة في صميم أجندة مجموعة العشرين لهذا العام.

ماتقدمت به مجموعة تواصل المرأة العشرين هو مبني على أهداف مجموعة العشرين الثلاثة:

تمكين الإنسان، الحفاظ على كوكب الأرض، تشكيل آفاق جديدة، وكلها تنطوي تحت شعار: اغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع.

وقد تم الإتفاق بين مجموعات تواصل المرأة العشرين على أربعة محاور:

  • المحور الأول: الشمول التقني للمرأة .
  • المحور الثاني: الشمول الإقتصادي للمرأة.
  • المحور الثالث: الشمول في العمل.
  • المحور الرابع: شمولية المرأة في المناصب القيادية المعنية بإتخاذ القرارات.

كما تم اعتبار تمكين المرأة  في مجال ريادة الأعمال جزأ لا يتجزأ من المحاور الأربعة.

كذلك التركيز على مطالبة الدول الأعضاء بتقديم تقارير دورية على ما تم تنفيذه من القرارات التي اعتمدت الخاصة بتمكين المرأة الإقتصادي.

الجدير بالذكر أن مجموعة الدول العشرين هي: الأرجنتين – أستراليا – البرازيل – كندا – الصين – فرنسا – ألمانيا – الهند – إندونيسيا – إيطاليا – اليابان – المكسيك – روسيا – السعودية – جنوب أفريقيا – كوريا الجنوبية – تركيا – المملكة المتحدة – الولايات المتحدة – الإتحاد الأوروبي. وتمثّل 85% من اقتصاد العالم، 75% من التجارة العالمية، و ثلثي سكان العالم، وتعمل المملكة من موقعها في مجموعة العشرين جنبا إلى جنب مع الدول الأعضاء وكعضو مع مجموعة الدول الترويكا اليابان (2019) وإيطاليا (2021) على دعم ومعالجة القضايا الأكثر إلحاحاً في عصرنا الحالي: دعم نمو الاقتصاد العالمي، التجارة الدولية، التنمية المستدامة، الطاقة، الصحة والاندماج الاجتماعي.

تتطلع مجموعة تواصل المرأة العشرين إلى مواصلة إنجازات اليابان وإستكمال سلسلة الاجتماعات للخروج بتوصيات وسياسات لها أثرها الناجح والمثمر في جميع مجالات تمكين المرأة اقتصادياً.